المواطنون
التنمية والأستثمار
السياحه
وحدة شئون المرأة
   
المواطنون > الثقافه والاعلام > تاريخ شمال سيناء
تاريخ شمال سيناء

أهـــم الاحــــــــــــداث

منذ العهد الفرعونى وملوك مصر فى ذلك العهد يقيمون القلاع والابراج فى سيناء بين رأس خليج السويس وفم الفرع البيلوزى لتأمين حدود مصر وقد عززوها بالعساكر تأمينا للطرق ولتحقيق الامن والسلام بين أهلهـــا ، ومن أقدم تلك القلاع قلعة ( الفرما ) ، والمحمدية ، ثم قلعة لحفن ، وقلعة جبل المغارة .
وكانت بداية المخطط الاستعمارى لفصل سيناء وعزلها كاملة عن مصر  حين صدر في عام 1911م قانوناً خاصاً بشأن النظام الادارى والقضائى لمحافظة سيناء جاء فى مادتيه الاولى والثانيه بأن أحكام هذا القانون تسرى على شبه جزيرة سيناء وتبقى أدارة محافظة سيناء تابعة لناظر الحربية دون غيره وعليه ان ينيط ادارتها لضابط يعينه لهذا الغرض منذ حادثة طابا 1906م الي 1946م يحكم سيناء من محافظين من الانجليز .
وهكذا لعبت سيناء دوراً تاريخيا ومصيرياً بارزاً في تاريخ مصر نستعرض فيما يلي أهم احداثة .

سيناء فى العصر الفرعونى

3200ق.م الملك سمرخت ( سابع ملوك الأسرة الأولى ) قاد حملة الى وادى المغارة بالقرب من أبو زنيمة موطن مناجم الفيروز فى سيناء ضد البدو الرحل فى سيناء وسجل أخبار حملته بنقش على قطعة من الصخروعليها صورته تعتبر أقدم أثر فى سيناء. وقد حفلت اخبار ملوك هذه الاسره بحملات ومعارك ضد الطامعين والمعتدين.
 2700ق.م الملك زوسر (الأسرة الثالثة ) الذى يلقب بفاتح شبه جزيرة سيناء يقود حملة كبرى الى سيناء ويسجل أنتصارة على صخره فى هيئة مقاتل يضرب بدويا - أحد ملوك هذه الأسرة يتوسع فى نفوزه ويتجه الى فلسطين .
2650ق.م أوفد الملك سنفرو (الأسرة الرابعة ــــ بناة الأهرام)عدة حملات الى سيناء لتأمين حدودها الشرقية وجلب المعادن .سجل أنتصاراته على صخرتين على أحدهما صورته وقد قبض بيسراه ناصية بدوى جاء أمامه وبيمينه هراوه يضربه وحول الصورة كتابة بالهيروغليفية نصها : “ سنفرو الملك الاله العظيم فاتح البلدان وواهب القوة والثبات  والصحة والحياة وراحة البال الى الأبد .وعلى الصخره صورته فى  ثلاثة أشكال لابسا تاج مصر السفلى وتاج مصر العليا “.
2560ق.م القائد يني في عهد الاسرة الخامسه  يقضي علي ثورتين قامتا في فلسطين.
1963ق.م سنوسرت الاول يهتم بالتعدين في سيناء ويترك اثارا هي عبارة عن تمثال ومذبح .
1800ق.م قدوم أبو الأنبياء “ ابراهيم ” لمصر كان حوالى القرن 18 قبل الميلاد حيث كان أحتلال الهكسوس لمصر مكونين الأسرة 15،16 وقد تزوج ابراهيم جاريه مصرية من الفرما شمال القنطرة حاليا وأنجب منها اسماعيل والذى نشأ بمكة ومن نسله جاء العرب.
1575-1725ق.م قام أحمس أبن سقنن رع بمهاجمة الهكسوس فى عاصمتهم أواريس(جنوب صان الحجر حاليا شرق الدلتا) حتى سقطت بعد ثلاث حملات ثم طارد الهكسوس الذين فروا عبر سيناء وتحصنوا فى حصن شاروهن فى منطقة غزة حيث حاصرهم هناك ثلاث سنوات متتالية ثم أقتحم الحصن وفر من بقى من الهكسوس ولم يظهرأسمهم مــــــــرة ثانية فى التاريخ وقيام حكــــــــــم الأسرة الفرعونية 18.
1490-1469ق.م حتشبسوت تتوسع في استغلال  مناجم سيناء واعادة افتتاحها 
1436-1479ق.م زحف تحتمس من ثارو مبتدئا قرب القنطرة حاليا واحتل بورحم وكان الأسيويون بزعامة ملك قادش قد أحتلوا مجدو (اللجئون فى جانب جبل الكرمل) وجعلوا منها حصنا منيعا، فزحف تحتمس على أعدائه ونشب القتال  خارج مجدو  شمال فلسطين قاطعا المسافة وهي 230 ميلا في 21 يوم علي مرحلتين ، الاولي وهي من القنطرة حتي غزة في فلسطين ومقدارها150 ميلا في عشرة ايام والثانية من غزة الي جبل الكرمل وأنهزم العدو وتبعته جيوش تحتمس الى أسوار المدينة وهزمته ، ثم حاصر مجدو وضيق عليها الخناق حتى اجبرها على التسليم وكانت هذه هى معركة مجدو الحاسمة  التى فر بعدها ملك قادش  فتبعته قوات مصر المنتصره مخترقة شمال سوريا حتى وصل الفرات ، وقد بلغت المدن التى دانت له فى شمال فلسطين في تلك الحملة 119 مدينة منها بيروت ودمشق وعاد إلى مصر ظافرا وفى ركابه آلاف الاسرى ومئات العجلات الحربية و قرابة الفى جواد ـ فى السنة التالية تابع حملاتة عبر سيناء ـ الحملة السادسة كانت موجهة ضد قادش وحاكمها ـ فى السنة الثالثة والثلا ثين حارب ملك ميتانى  وهزمه  وتابع  تحتمس القتال عدة سنوات لتأمين البلاد حتى اخضع غرب آسيا قبيل وفاتـــه - امنحتب الثانى (ابن تحتمس الثالث ) يزحف عبر سيناء لاخماد ثورة بلاد نهارين و ميتانى وشمالى فينيقيا وتغلب عليهم.
1411ق.م تحتمس الرابع (ابن أمنحتب الثانى ) يعبر سيناء بجيش مصر قاصدا سوريا ونهارين وأستطاع  هزيمة ملك خيتا والزواج من أبنته والتحالف مع ملك بابل .
1406ق.م أمنحتب الرابع ( أخناتون) يهمل الشئون الحربية ويتفرغ لعبادة آتون فتزداد نفوز الممالك المجاورة حتى أنهم يسيطرون على بعض أجزاء من سيناء.
1358ق.م مصر تفقد نفوذها تدريجيا فى المناطق والبلاد المجاورة .
1350ق.م القائد حور محب يمسك بمقاليد الحكم بعد وفاة توت عنخ آمون ويؤسس الاسرة التاسعة عشرة  ويفرض سيطــــــــرة البلاد على سيناء وعلى الطريق الحربى  ويمهد لقيام الامبراطورية (الثانية ) . حور محب يقود حملة الى سوريا ليدعم سلطان مصر فى الولايات التى كادت تستقل بأمورها عابرا سيناء .
1243ق.م  رمسيس الأول يعتلى عرش مصر بعد أن كان قائدا لحاميه سيناء والمسئول الأول عن الطريق الحربى المار بسيناء .
1288ق.م رمسيس الثانى يعد حملته الكبرى وخرج من ثارو (القنطرة) فوصل الى قادش واشتبك مع قوات الحيثيين وانتصر عليهم وعقد الصلح معهم .
1272ق.م “ختاسار “ ملك الحيثيين يرسل وفدا الى رمسيس الثانى لطلب الصلح وعقد اتفاق صداقه .  
1213ق.م الاسبوع الثالث من شهر ابريل خـروج بنى اسرائيل من مصر  فى عهـــد فرعـون مصر (رمسيس الثانى) ويوم خروجهم عند اليهود هو عيد الفصح . خرج موسى من عاصمــــــــة مصر فى هذا الوقت وكانت “ برعمسيس ” وهى بلدة قنقير الحالية شمال فاقوس بالشرقية واتجهوا شرقا الى بلدة “سكوت ” تل اليهود حاليا حيث أقضوا الليلة الأولى ثم واصلوا سيرهم حتى بلدة إبتام تقريبا فى مكان الأسماعيلية الحالية حيث أقضوا الليلة الثانية واتجهوا شمالا وقضوا الليلة الثالثة فى شمال القنطرة الحالية وفى هذا المكان لحقهم فرعون بجنودة وكان بهذا الموقع بحيرة تسمى بام سوف حيث حدثت المعجزة الآلهية .ثم سار موسى جنوبا الى “مدين ” موطن زوجته وعائلتها . وهى أقصى جنوب سيناء الحاليه ويرى البعض انها  تقع على الساحل الغربى من خليج العقبة فى المنطقة مابين طابا   ودهب . وعندما سار موسى فى هذا الاتجاه حيث حاليا جبل موسى وجبل المناجاه ويقال  أن موسى تلقى الوصايا والشرائع للديانة اليهودية . ولم يستجب قوم موسى لرغبته لدخول فلسطين فحل عليهم غضب الله وحرم عليهم دخولها اربعين عاما يتيهون فى سيناء.ومات  موسى وهارون بسيناء فى فترة التيه فمات اولأ هارون ودفن فى جبل هود ثم مات موسى  ودفن فى كثيب أحمر وهو مكان قريب من أرض فلسطين ولكن غير معروف حاليا .
1200ق.م دخل بنو اسرائيل فلسطين بقيادة “يوشع ” أحد أصفياء موسى وبعد 200 سنة من هذا الحكم حكم داود دولة اسرائيل متخذا من أورشليم عاصمة له لمدة 44 عاما اعتبارا من  عام 1004 قبل الميلاد .
960ق.م حكم سيدنا سليمان دولة اسرائيل لمدة 35 عاما وينسب اليه تشييد المعابد والهيكل بمدينة اورشليم ويري الباحثون ان هناك تشابها في التصميم بين المعبد الرئيسي لليهود في اورشليم وبين المعبد المصري في صرابيط الخادم الموجود حاليا بجوار دير سانت كاترين حيث تواجد اليهود لمدة اربعين عاماً .
926ق.م شيشنق الأول ملك مصر يهاجم اسرائيل وقائدها الملك (رحبعام أبن الملك سليمان) ، وقد دمر القدس  وسبا أهلها وأخذ كنوز بيت الرب يهوذا وبيت الملك وآلاف الاتراس الذهبية المصنوعة فى عهد الملك سليمان ، وقد دونت أخبار هذه الحملة على جدران معبد الكرنك . شيشنق الأول يقوم بحملات خاطفة يدمر فيها عشرات المدن اليهودية والمستعمرات التى فى سهل يزرل وشرقى وادى الاردن . بسماتيك الأول يوحد قواته ويهزم القوات الاشورية فى المعركة الأولى ، ويجهز جيشا لغزو سوريا عابرا به سيناء فاستولى على غزه وعسقلان وحاصر اشدود. نخاو (أبن بسماتيك الأول ) يزحف  شمالا عبر سيناء. 
856ق.م سقطت أورشليم على يد ملك بابل بختنصر وأسر أحد انبياء بنى اسرائيل ويدعى أرميا وهو من اعظم انبيائهم واطلق سراحه وهاجر إلى مصر مع بعض اليهود .
700ق.م انشاء مستعمرة يهودية في مدينة الفنتين قرب اسوان حاليا وعندما بني الاسكندر الاكبر الاسكندرية خصص حي لليهود محتمل ان يكون الابراهيمية الحالي بالاسكندرية حيث يوجد مقابر لليهود وانتشرت المعابد اليهودية في   مصر في العهد البطلمي .
725ق.م شاباكا (أبن كيشنو) ملك مصر من أصل حبشى يعبر سيناء ويلتحم بجيش سرجون ملك اشور فى رفح  وتهزم قواته فى هذه المعركة .
699ق.م سنحاريب ملك آشور يزحف على سيناء ويحاصر مدينة بلوزيوم برا وبحرا ويرتد مهزوما بعد  أن هبت ريحا شديدة  بعثرت قواته .
538ق.م أحتل قورش ملك فارس بابل وسمح لبنى إسرائيل بالعودة الى فلسطين واعادة بناء المعبد واطلق الفرس على شعب يهوذا اسم اليهود. وكانت التوراه والأسفار منذ عهد موسى يتم تداولها شفاهة حتى الاسرة البابلية 586 قبل الميلاد وقد عاد الى أورشليم أحد الكهنة ويدعى عزرا (العزير)  الذى ابتدأ فى كتابة أجزاء من العهد القديم عن طريق الهام عبر قلبه وفكرة وساهم فى بناء الهيكل واطلقوا عليه عزرا ابن الله .ويعتقد الباحثون أن الاسفار الخمسة للتوراه قد اتخذت صورتها الحاضرة الىسنة 300 قبل الميلاد أى بعد موسى بــ900 سنة، وقد وصلت جيوش قورش الى حدود مصر ولكنها ارتدت لوفاته.
525ق.م قمبيز ابن قورش الملك الفارسي يهزم بسماتيك الثالث  فرعون مصر   حيث يقتحم مدينة بلوزيوم بالغدر والخيانة ويأسر ملك مصر.

 

مصدر البيان :- مركز المعلومات

تاريخ البيان :- ابريل 2010

 عودة الى تاريخ شمال سيناءعودة الى الصفحة الرئيسية لموقع الثقافة و الاعلام
الحجم : 2.26 ميجا الحجم : 0.98 ميجا الحجم : 19.8 ميجا

لتصفح أفضل للموقع استخدم Internet Explorer وبدقة وضوح للشاشة لا تقل عن  1280×768

الصفحة الرئيسية | عن الموقع | اتصل بنا | اتصل بمدير الموقع