المواطنون
التنمية والأستثمار
السياحه
الخدمات
   
عناوين الأخبار
محافظ شمال سيناء : مراحل حرب الاستنزاف مهدت لانتصار أكتوبر ... تكريم عدد من أبناء شمال سيناء المشاركين في حرب السادس من أكتوبر
 

أكد الدكتور محمد عبد الفضيل شوشة محافظ شمال سيناء أن مراحل حرب الاستنزاف هي التي مهدت لانتصارات أكتوبر 1973 .. مشيرا إلى دور أهالي سيناء في دعم قواتنا المسلحة في سبيل النصر .. كما أن أبناء مصر جميعا ( وخاصة أبناء سيناء ) يقدمون التضحيات في سبيل استقرار الوطن وأرض شمال سيناء .

 

وأضاف المحافظ خلال الندوة التثقيفية حول " انتصارات وبطولات حرب أكتوبر المجيدة " .. التي نظمتها مديرية الشباب والرياضة بالمحافظة في المدينة الشبابية الدولية بالعريش تحت رعاية الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والدكتور محمد عبد الفضيل شوشة محافظ شمال سيناء بمناسبة انتصارات أكتوبر .. أن الآباء والأجداد ضحوا في سبيل رفعة واستقرار سيناء لما لها من أهميه كبيرة ، وأن هذه الندوة لتوضيح ما بذله الآباء والأجداد أمام الأجيال الجديدة ليحافظوا على جهود الآباء والأجداد .. حيث أن سيناء تمثل ٦٪ من مساحة مصر ، وبها سواحل بطول ٨٠٠ كيلو مترا بما يعادل ثلث السواحل المصرية .

 

وأكد المحافظ على دور أهالي سيناء في حماية الأرض ومساندة قواتنا المسلحة وكانوا الأقمار الصناعية والرادار البشرى في رصد كافة تحركات العدو ونقلها إلى القيادة المصرية .

 

وأشار المحافظ إلى أن المسرح الرئيسي لحرب السادس من أكتوبر 1973 هي محافظة شمال سيناء .. موضحا أن مصر لم تهزم في عام ٦٧ .. حيث أجبرت مصر إلى الحرب بالرغم من وجود نصف الجيش المصري آنذاك في اليمن ، ومنيت مصر حينها بخسائر كبيرة في المعدات .. إلى جانب استيلاء إسرائيل على البترول من سيناء وتدمير مدن القناة الثلاثة وإغلاق قناة السويس وتراجع السياحة .

 

كما أوضح المحافظ أن مراحل حرب الاستنزاف التي تلت نكسة 1967 هي التي أعدت مصر للحرب والانتصار في 1973 .. حيث تضمنت مراحل إعداد القوات المسلحة بعد نكسه ٦٧ من حيث : الصمود والدفاع النشط والعمل التعرضى والعمل الايجابي .. مستعرضا الأحداث التي وقعت خلال تلك المراحل وما صاحبها من أعمال بطولية تلت الهزيمة بأيام حتى المرحلة الايجابية التي انتهت بالنصر بفضل بطولات الأسلحة المختلفة في القوات المسلحة والتي كبدت العدو خسائر عديدة في المعدات والطائرات والأفراد ، والإعداد الجيد من القادة وتضامن الشعب معهم من أجل تحرير الأرض حتى تحقق النصر في السادس من أكتوبر 1973 وعادت سيناء إلى الوطن الأم .

 

حضر الندوة كل من : هشام الخولي نائب المحافظ ، أسامة الغندور سكرتير عام المحافظة ، ماجد محمد أحمد رئيس مركز ومدينة العريش ، مصطفي محمد مصطفي رئيس مركز ومدينة رفح ، إيهاب فرغلي رئيس مركز ومدينة الشيخ زويد ، إيهاب حسن عبد الوهاب مدير عام الشباب والرياضة ، عدد من أبطال حرب أكتوبر ، القيادات التنفيذية والشعبية ومشايخ القبائل والشباب والفتيات .

 

تضمن الاحتفال فقرات فنية وأشعار وأغاني وطنية لمركز الفنون والإبداع بشمال سيناء ومكتب قصار القامة وذوى الإعاقة التابع لمديرية الشباب والرياضة بالمحافظة .

 

وقام المحافظ علي هامش الاحتفال بتكريم عدد من أبناء شمال سيناء المشاركين في حرب السادس من أكتوبر، وتوزيع عقود التمليك علي المواطنين بعد تقنين المنازل الخاصة بهم وتوزيع عقود الوحدات السكنية علي المنقولين من الشيخ زويد بحي العبور بالعريش، وتوزيع ٣ شيكات مالية بمبلغ ١٠ آلاف جنيه لكل شيك علي ٣ عرائس مقدمه من جمعية الأورمان، بجانب افتتاح معرض الفنون التشكيلية الذي نفذه أعضاء محكي الشباب بمديرية الشباب والرياضة، ومشاهدة عدد من العروض الرياضية.

 

 

مصدر الخبر: العلاقات العامة – محمد سليم سلام

تصوير: العلاقات العامة – محمد الشعراوي

تاريخ الخبر : 7 أكتوبر  2019

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
عودة الى عناوين الاخبارعودة الى الصفحة الرئيسية
الحجم : 2.26 ميجا الحجم : 0.98 ميجا الحجم : 19.8 ميجا

لتصفح أفضل للموقع استخدم Internet Explorer وبدقة وضوح للشاشة لا تقل عن  1280×768

الصفحة الرئيسية | عن الموقع | اتصل بنا | اتصل بمدير الموقع